الصفحة الرئيسية البحث البريد الالكتروني RSS
فلاشات إخبارية
 
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق طباعة الصفحة

اخبار عربية ودولية > غصن وأرزقي وأوغستو\\


في مؤتمر جنيف : "غصن وأرزقي وأوغستو" يجهزون لإجتماع رباعي في "أثينا" مع "العالمي" نصرا للقضية الفلسطينية ورفضا للإرهاب والإحتلال ولمواجهة ظواهر البطالة والفقر والهجرة ..وبحثا عن مستقبل عمل أفضل

 

 

 

الوفاء : 4-6-2018

 

 


شهد مقر منظمة العمل الدولية بالأمم المتحدة بجنيف إجتماعا حضره الأمين العام للإتحاد الدولي لنقابات العمال العرب غسان غصن ،والأمين العام لمنظمة الوحدة النقابية الافريقية ارزقي مزهود ،و مسؤل العلاقات الدولية باتحاد عمال البورتغال السيد أوغستو،حيث إتفق المجتمعون على التحضير لإجتماع رباعي يحضره أيضا الإتحاد العالمي للنقابات برئاسة جورج مافريكوس ،وذلك بهدف التباحث حول
ملف العمل والعمال حول العالم والتحديات الراهنة كالبطالة والفقر والهجرة والنزوح،وبحثا عن مستقبل عمل أفضل،وأيضا تقديم  الدعم للقضايا المصيرية كالقضية الفلسطينية ،ومواجهة الإرهاب والإستعمار العالمي بكافة أشكاله ،خاصة وأنه ينعكس بشكل كبير على العمال ،وعملية التنمية ..يأتي ذلك أيضا إستعدادا لمئوية منظمة العمل الدولية "١٩١٩-٢٠١٩" الذي يصادف العام المقبل..المجتمعون تناقشوا حول الملفات المطروحة حاليا على الدورة 107  لمؤتمر العمل الدولي المنعقدة حاليا في جنيف بحضور 4000 مشارك يمثلون أطراف العمل الثلاثة من 168 دولة ،لاسيما التقرير المتعلق بالانتهاكات الإسرائيلية ضد عمال فلسطين والأراضي العربية المحتلة في الجولان السوري،والذي قال ان  وضع عمال الأراضي العربية المحتلة مخيف حيث   ارتفاع معدل البطالة في الأرض الفلسطينية المحتلة،إلى 27.4 في المائة في عام 2017، وهو الأعلى في العالم،و تطرق أيضا إلى القيود العديدة المفروضة على النشاط الاقتصادي بفعل الاحتلال الإسرائيلي للضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية،حيث يظلّ الفلسطينيون فعلياً غير قادرين على دخول معظم الأرض المحتلة، وبناء المستوطنات آخذ بالتوسع، وتبقى القدس الشرقية معزولة عن باقي الضفة الغربية،كما أن نصف العمال الذين يحملون تصاريح عمل يدفعون للسماسرة من أجل الحصول على المستندات الضرورية رسوماً باهظة تصل وسطياً إلى ثلث الأجر الشهري، وهي تستنزف 187 إلى 292 مليون دولار سنوياً من الأجور التي يكسبها الفلسطينيون من العمل في إسرائيل والمستوطنات. كما أن ظروف العمل غالباً ما تكون غير مستقرة، وخاصة للأربعين ألف عامل الذين يعملون في إسرائيل والمستوطنات دون تصاريح..أكد المجتمعون أيضا على أهمية الدور الذي تلعبه منظمة العمل الدولية التابعة للأمم المتحدة  خاصة و ان المبادئ التي أعلنها ميثاق المنظمة والمرتكزات الثمانية الاساسية فضلاً عن الاتفاقيات والتوصيات  تهدف الى تأمين العمل الائق وتحقيق العدالة والحماية الاجتماعية لعمال العالم.
 

الصفحة الرئيسية
تعريف بالاتحاد
معرض الصور
ركن المزارعين
المخيم النقابي المقاوم 2013
موقف الاسبوع
متون نقابية
بيانات
دراسات وابحاث
ارشيف
اخبار متفرقة
مراسيم -قوانين - قرارات
انتخابات نقابية
مقالات صحفية مختارة
صدى النقابات
اخبار عربية ودولية
اتحادات صديقة
تونس
الجزائر
السودان
سوريا
العراق
سجل الزوار معرض الصور
القائمة البريدية البحث
الرئيسة RSS
 
Developed by Hadeel.net