الصفحة الرئيسية البحث البريد الالكتروني RSS
فلاشات إخبارية
 
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق طباعة الصفحة

اخبار متفرقة > نقابات عمال الشمال: أبناء طرابلس لن يسكتوا على استمرار حرمانهم




1.


1. 


 

 

الوفاء : 8-9-2018

 

 

 

 لفت اتحاد نقابات العمال والمستخدمين في لبنان الشمالي، في بيان اصدره اثر اجتماع لمجلس التنفيذي في حضور رئيس مجلس المندوبين، إلى "تصاعد الإجماع الشعبي على أن الوضع الإقتصادي قد تجاوز كل الخطوط الحمر، وأصبح يهدد المواطن اللبناني في لقمة عيشه بعد أن تزايدت نسبة البطالة وعم الفقر أكثر من قطاع، يترافق ذلك مع تجاهل مقصود من قبل الطبقة الحاكمة المرتبطة بالرأسمالية المتوحشة التي تتزايد ثرواتها نتيجة إصرارها على تبني إقتصاد ريعي لا يهتم بتنمية المشاريع الإقتصادية المنتجة التي تقدم قيمة مضافة للإقتصاد الوطني".
واكد الاتحاد انه "لن يسكت بعد اليوم"، مشيرا الى زيادة التقنين في التيار الكهربائي، وانعدام المياه في المناطق الشعبية، وهدر المال العام من قبل المتعهدين في كهرباء قاديشا، والهيكلية هدامة والترفيعات غير قانونية وعشوائية فيها".
وسأل: "هل يعلم وزير الطاقة والمياه سيزار ابي خليل ان المناطق الشعبية مثل التبانة والزاهرية والقبة بدون مياه"، لافتا الى ان "أن أكثر من خطة وضعت لتأمين تغطية كل المناطق اللبنانية إلا أنها كانت توضع في الأدراج لضمان استمرار السمسرة التي ينالها المحظوظون فقط".
وأشار الى "ان خطة متكاملة قدمت لطرابلس تضمن تغطية كاملة بمعدل 24 ساعة في اليوم، مع ضمان تقليص السعر بنسبة 25 بالمئة كحد أدنى، ولكنها ما زالت في الأدراج لأنها تهدد بتقليص نسبة السمسرة".
واكد ان "من حق أبناء طرابلس أن يتساءلوا عن الهدف من استمرار تهميش طرابلس والشمال وحرمانها من الكهرباء التي تشكل عصب تنمية الوضع الإقتصادي في الشمال المأزوم منذ استقلال البلاد حتى اليوم"، مشددا على ان "أبناء طرابلس لن يسكتوا بعد اليوم على استمرار حرمانهم وأنهم سينزلون إلى الشارع دفاعا عن حقوقهم. كما أن الإتحاد بصدد دراسة إمكانية الدعوة لمؤتمر وطني شمالي يضع خطط حراك شعبي يضم كل مكونات المجتمع الطرابلسي والشمالي لا يتوقف إلا بتلبية مطالبهم كاملة. وقد أعذر من أنذر".
عمال بلدية طرابلس
وفي مجال اخر، اكد الإتحاد العمالي في الشمال "وقوفه الى جانب مطالب العمال في بلدية طرابلس بعيدا عن التجاذبات السياسية، كما يقف الى جانب إتحاد نقابات البلديات في لبنان بشخص رئيسه رضى فاضل".
وشكر المجتمعون رئيس بلدية طرابلس احمد قمر الدين وأعضاء المجلس البلدي "على تلبية كل مطالب العمال وأخيرا منها المساعدة للعمال التي سيقبضونها بعد عدة أيام".
وأعلنوا "أن الإتحاد لا يؤيد ما يقوم به رئيس نقابة عمال بلدية طرابلس متفردا في رأيه فقط، الا تحت سقف القانون". واكدوا "ان عمال بلدية طرابلس خط أحمر لا يجب المتاجرة بهم ولا يجب تدفيعهم مبالغ خيالية للحصول على حقوقهم".
وتوقف المجتمعون "عند البيان الصادر عن رئيس نقابة عمال بلدية طرابلس هاشم العبد الله دون الرجوع للمجلس التنفيذي للنقابة، ففي ذلك إفتراء على قيادات الاتحاد. ونحن كنا وما زلنا نقف مع عمال بلدية طرابلس وهذا أبسط من واجباتنا كقيادة إتحاد". واشاروا الى انه "سيتم تشكيل مجلس تأديبي والإستماع الى رئيس النقابة وإتخاذ القرار المناسب بحقه لحين تسوية أوضاعه بما فيها تغيير مندوبي الاتحاد". 
 

الصفحة الرئيسية
تعريف بالاتحاد
معرض الصور
ركن المزارعين
المخيم النقابي المقاوم 2013
موقف الاسبوع
متون نقابية
بيانات
دراسات وابحاث
ارشيف
اخبار متفرقة
مراسيم -قوانين - قرارات
انتخابات نقابية
مقالات صحفية مختارة
صدى النقابات
اخبار عربية ودولية
اتحادات صديقة
تونس
الجزائر
السودان
سوريا
العراق
سجل الزوار معرض الصور
القائمة البريدية البحث
الرئيسة RSS
 
Developed by Hadeel.net