الصفحة الرئيسية البحث البريد الالكتروني RSS
فلاشات إخبارية
 
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق طباعة الصفحة

اخبار عربية ودولية > رئيس \\


من رئيس "عمال فلسطين " إلى أمين "العمال العرب" : ندعو للوقوف بحزم أمام محاولات خلق الانقسام والشرذمة في جسم الحركة النقابية العربية والوقوف أمام محاولات شق صفوفها

 

الوفاء : 22-9-2018

 

 

 


سلم  محمود أبو الوفا أمين عام الاتحاد العام لعمال فلسطين رسالة إلى  الأمين العام للإتحاد الدولي لنقابات العمال العربظووهذا نصها :"إننا في الاتحاد العام لعمال فلسطين جزء لا يتجزأ من الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ، هذا الاتحاد العربي الكبير والمناضل الذي واجه كافة المؤامرات بثبات وعنادٍ منقطع النظير  وقف كصخرةٍ شامخة في وجه الاحتلال.إن
الاتحاد العام لعمال فلسطين ورغم كل ما يتعرض له من ضغوط ومن حصار ومن محاولات لشطب تاريخه العريق فانه ماضٍ في مسيرته الوطنية والنقابية مناضلاً أصيلاً من أجل فلسطين حرة عربية مستقلة وذات سيادة وطنية كاملة غير منقوصة في دولة مستقلة وعاصمتها القدس .لقد حوربنا وحوصرنا من أجل تسليم راية الاتحاد ، غير ان راية الاتحاد ستبقى مرفوعة ولن تسقط وهذا هو قرارنا في الأمانة العامة بأن نبقى أوفياء لنضالات وتضحيات الطبقة العاملة الفلسطينية وعلاقاتها العربية والدولية ، ومن هنا فإننا نمد أيدينا إليكم وأنتم الحاضنة الشرعية لكافة العمال في الوطن العربي من اجل بناء وتطوير علاقاتنا العربية الفلسطينية فنحن بحاجة لهذا الدعم وهذا الإسناد لنبقى راسخين وثابتين على الثوابت .نريد علاقات متطورة ومتوازنة مع كافة الاتحادات العربية لتمكين الاتحاد العام لعمال فلسطين للقيام بدوره الطليعي داخل وخارج فلسطين وبخاصة وأننا نعد العدة الآن لعقد مؤتمرات لفروع اتحادنا في الدول العربية الشقيقة وأيضاً في بلدان العالم من اجل استنهاض وتطوير عمل الاتحاد والحفاظ على ارثه الوطني والقومي ودوره الفعال في مواجهة التطبيع ومنع انحراف البوصلة !!لقد جرت كافة الاستعدادات لعقد مؤتمر دولي تضامني فلسطين بالشراكة بين اتحاد عمال فلسطين والاتحاد العالمي للنقابات للتعبير عن مواقف عمال العالم ضد الاحتلال الإسرائيلي الغاشم وضد الاستيطان والتوسع السرطاني للمستوطنات وضد قرار الإدارة الأمريكية والمنحازة لإسرائيل العنصرية بقرارها الاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال ونقل السفارة الأمريكية للقدس المحتلة ، ومن هنا فإننا نأمل إبراز مواقفكم المعروفة لدينا والثابتة وغير القابلة للمساومة اتجاه القضية الفلسطينية فإننا نطالب اتحادنا الدولي باتخاذ قرار بعقد مؤتمر تضامني مع فلسطين والقدس في إحدى العواصم العربية ليكون حشداً ذا وزن نقابي عربي ودولي للتأكيد على الثوابت وعلى المواقف القومية الأبية الرافضة للاحتلال وحربه الإرهابية على الأمة العربية وفي القلب منها الشعب الفلسطيني .الأخ المناضل غسان عصن :إنكم تعرفون حقيقة ما يجري في فلسطين ، فقد تجاوبنا بقناعة وطنية مع خطوات توحيد الحركة النقابية والعمالية الفلسطينية منذ سنوات وبذلنا جهوداً جبارة في الاتحاد العام لعمال فلسطين من اجل تحقيق هذه الوحدة لتكون وحدة وطنية عمالية ونقابية حقيقية تصون حق الاتحاد وعلاقاته التاريخية المبنية على مبادئ وقيم النضال مع الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ومع الاتحاد العالمي للنقابات ، ونحن لدينا كل الإصرار على هذا الحق وقد مضت مسيرة الوحدة رغم كل ما يعتريها من محاولات مبيتة لشطب تاريخ ودور الاتحاد لصالح الاتحاد الآخر في ظل ضغط متواصل من بعض القيادة السياسية والتنظيمية ومن القوى الأخرى ، ولكننا ثابتون على الموقف ولن نحيد عنه ولن نرضخ لهذه الضغوط من اجل مصلحة ومكانة الاتحاد الممثل الشرعي لعمال فلسطين .
سوف نبقى كما عهدتمونا قلعة حصينة وعنوان نضال الطبقة العاملة الفلسطينية ، نعمل من أجل وحدة الحركة النقابية بشكل حقيقي وبما يصون مصلحة العامل الفلسطيني أولاً وبما يكرس شخصية ودور اتحادنا ومكانته العربية والدولية .
إن عمال فلسطين يتطلعون إلى نتائج عملية ملموسة لهذا اللقاء معكم هنا في بيروت عاصمة المقاومة العربية و كذلك في دمشق عاصمة العروبة و الانتصار على الارهاب من اجل دعم وإسناد مسيرة الاتحاد وقيادته الوطنية المنتخبة ديمقراطياً ونأمل منكم إن تقفوا إلى جانبنا في هذه المرحلة الحساسة والدقيقة التي نشهدها وان تفتحوا الآفاق أمامنا لترسيخ العلاقات الثنائية مع منظماتنا النقابية العربية من المحيط إلى الخليج ليبقى هذا الاتحاد صامداً ومتفاعلاً مع قضايانا العربية المشتركة ، فوقوفكم إلى جانبنا اليوم هو تأكيد على بقاء وديمومة وصلابة اتحاد عمال فلسطين الذي يريد له البعض التهميش و الاقصاء .
إننا ندعوكم وندعو من خلالكم كافة المنظمات القطرية للوقوف بحزم أمام محاولات خلق الانقسام والشرذمة في جسم الحركة النقابية العربية والوقوف أمام محاولات شق صفوفها من خلال اللقاء المزمع عقده في مراكش لما يسمى الاتحاد العربي للنقابات ونحن وإياكم في خندق واحد هو خندق العروبة والعمل العربي المشترك في مواجهة النقابات الصفراء المشبوهة التي تحاول العبث بتاريخ ومنجزات ونضالات وتضحيات العمال العرب .
سيبقى الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب قلعتنا الشامخة وجدارنا المتين وسنبقى الأوفياء لهذا الانتساب ، الموحد القائم على مبادئ الحق و النضال  ."
 

الصفحة الرئيسية
تعريف بالاتحاد
معرض الصور
ركن المزارعين
المخيم النقابي المقاوم 2013
موقف الاسبوع
متون نقابية
بيانات
دراسات وابحاث
ارشيف
اخبار متفرقة
مراسيم -قوانين - قرارات
انتخابات نقابية
مقالات صحفية مختارة
صدى النقابات
اخبار عربية ودولية
اتحادات صديقة
تونس
الجزائر
السودان
سوريا
العراق
سجل الزوار معرض الصور
القائمة البريدية البحث
الرئيسة RSS
 
Developed by Hadeel.net